counter create hit The Great Wall of China - Download Free eBook
Ads Banner
Hot Best Seller

The Great Wall of China

Availability: Ready to download

About the Book "The Great Wall of China" ("Beim Bau der Chinesischen Mauer") is a short story written by Franz Kafka in 1917. It was not published until 1931, seven years after his death. Max Brod selected stories and published them in the collection Beim Bau der Chinesischen Mauer.


Compare
Ads Banner

About the Book "The Great Wall of China" ("Beim Bau der Chinesischen Mauer") is a short story written by Franz Kafka in 1917. It was not published until 1931, seven years after his death. Max Brod selected stories and published them in the collection Beim Bau der Chinesischen Mauer.

56 review for The Great Wall of China

  1. 5 out of 5

    Huda Aweys

    There is another review in Arabic after this review - مراجعتي بالانجليزية تليها مراجعة بالعربية It is the temporal gap between the present and the past which not tangible, The spatial gap,between the north and the south,.. the gap between the ruler and the people This gaps lead to an imbalance in the social foundation. His interesting style, in his philosophical narrative as old Chinese engineer , was a great by the way :) ***** الفجوة الزمنية مابين الحاضر و الماضي ، و المكانية مابين الشمال و الجنوب There is another review in Arabic after this review - مراجعتي بالانجليزية تليها مراجعة بالعربية It is the temporal gap between the present and the past which not tangible, The spatial gap,between the north and the south,.. the gap between the ruler and the people This gaps lead to an imbalance in the social foundation. His interesting style, in his philosophical narrative as old Chinese engineer , was a great by the way :) ***** الفجوة الزمنية مابين الحاضر و الماضي ، و المكانية مابين الشمال و الجنوب ، الفجوة مابين الحاكم و المحكوم ، كل هذه الفجوات و امثالها يقودونا الى خلل في البناء الاجتماعى شبهه الكاتب بذلك الخلل في بناء سور الصين العظيم من وجهة نظر المهندس :) ! اسلوبه الفلسفي الشيق في الحكي كواحد من المهندسين الصينيين القدماء كان تجربة رائعه بالمناسبة

  2. 5 out of 5

    توفيق عبد الرحيم

    أول قصة لكافكا تعجبني القصة علي لسان أحد بانؤو سور الصين العظيم يصف بها أحوال بناء السور في عصره و كيفيتها بناء السور علي أجزاء متفرقة لم يفاجئني فقد بنيته من قبل ! أكثر ما أعجبني في القصة التحدث عن إمبراطورية الصين نفسها وعن ضعف علاقة الشعب بالحكام لبعدهم عنهم و كيف أن الحياة تسير حتي لو مات أمبراطور ما او قامت ثورة في مكان آخر فكل شئ يحدث هو بعيد بعد كافي لكي تبرد كل الأحداث حينما تصل الأخبار لك كما نري الوصف المبالغ به من الراوي للقصر الملكي و كم هو كبير وذكرني هذا ببعض حكايات عن قصور ملوك عملاق أول قصة لكافكا تعجبني القصة علي لسان أحد بانؤو سور الصين العظيم يصف بها أحوال بناء السور في عصره و كيفيتها بناء السور علي أجزاء متفرقة لم يفاجئني فقد بنيته من قبل ! أكثر ما أعجبني في القصة التحدث عن إمبراطورية الصين نفسها وعن ضعف علاقة الشعب بالحكام لبعدهم عنهم و كيف أن الحياة تسير حتي لو مات أمبراطور ما او قامت ثورة في مكان آخر فكل شئ يحدث هو بعيد بعد كافي لكي تبرد كل الأحداث حينما تصل الأخبار لك كما نري الوصف المبالغ به من الراوي للقصر الملكي و كم هو كبير وذكرني هذا ببعض حكايات عن قصور ملوك عملاقة لم يعثر لها علي أثر وما زال يعيش الناس وهم يحلفون بحياتها وقوة و عظمة الملك التي لم توجد ابدًا

  3. 4 out of 5

    بسام عبد العزيز

    كافكا مرة أخرى في أبهى حلله.. كيف يقع الإنسان تحت أقدام السلطة المطلقة؟؟ كافكا يجيب على هذا السؤال في تلك القصة المذهلة.. ترددت كثيرا تجاه رمزية القصة.. هل كافكا يتحدث عن السلطة الفاشية الإنسانية؟ أم كافكا يتحدث عن سلطة الدين الإلهية؟ وفي النهاية وجدت القصة يمكن تفسيرها على الوجهين.. كيف يصبح الإنسان عبدا؟ "لم يبدأ العمل في الجدار اعتباطا...فقبل ٥٠ عاما من الشروع فيه تم الإعلان في كل الأراضي الصينية -التي تم تقرير بناء سور فيها- عن أن فن العمارة -و من بعده التشييد- من أهم العلوم ... و أن أهمية العلوم كافكا مرة أخرى في أبهى حلله.. كيف يقع الإنسان تحت أقدام السلطة المطلقة؟؟ كافكا يجيب على هذا السؤال في تلك القصة المذهلة.. ترددت كثيرا تجاه رمزية القصة.. هل كافكا يتحدث عن السلطة الفاشية الإنسانية؟ أم كافكا يتحدث عن سلطة الدين الإلهية؟ وفي النهاية وجدت القصة يمكن تفسيرها على الوجهين.. كيف يصبح الإنسان عبدا؟ "لم يبدأ العمل في الجدار اعتباطا...فقبل ٥٠ عاما من الشروع فيه تم الإعلان في كل الأراضي الصينية -التي تم تقرير بناء سور فيها- عن أن فن العمارة -و من بعده التشييد- من أهم العلوم ... و أن أهمية العلوم الأخرى تتحدد بمدى ارتباطها بهما." لابد أولا من وجود هدف معين .. هدف تحدده "القوى العليا" .. و تجعل البشر العاديين يتبعونه .. هدف نهائي يجعل الفرد يضع حياته بأكملها في خدمته.. قد يكون هذا الهدف العبادة الإلهية.. او الجنة.. و بالتالي تصبح الحياة بأكملها في خدمة الدين.. أو قد يكون هذا الهدف "الرخاء الدنيوي" مثلما ترفع شعاراته الحكومات الشيوعية المتسلطة مثلا.. حتى لو كنت من داخلك تراودك الشكوك حول هذا الهدف .. لكنك لا يمكنك التصريح بهذه المخاوف.. و إلا سيتم اتهامك بالخروج عن الدين.. أو بخيانة الدولة.. "من هو العدو الذي كان السور سيحمينا منه؟ إنها شعوب الشمال! انا من جنوب شرق الصين و لا يوجد أي شعب شمالي يهدد حياتنا ..... لم نرهم! و لو بقينا في قريتنا لن نراهم مدى الحياة حتى لو جاءونا على خيولهم الوحشية و توجهوا إلينا مباشرة.. إن بلادنا مترامية الأطراف و لن تسمح لهم بالمجئ إلينا.. سوف يبقون عالقين في الهواء الخاوي!" فانت تعلم الحقيقة من الداخل و لكنك مضطر للصمت! فلتعتبر مخاوفك مجرد أوهام! و بعد أن تقوم السلطة بمنحك هذا الهدف ستقوم بتشويه صورة أي حياة أخرى قد تحياها إذا ما سرت في أي طريق آخر.. فانت ستدخل النار أو سيحل عليك غضب الإله.. أو أنك ستعيش في فوضى و دمار لو لم تتبع أوامر الحكومة... "كان هناك الكثير من الفوضى في عقول الناس..و ربما كانت هذه الفوضى نابعة من محاولة جمع العديد من الناس حول هدف واحد.. الإنسان بطبيعته متراخ مثل التراب العالق في الهواء .. لا يحب القيود ولو أخذ على عاتقه شيئا بنفسه سرعان ما يبدأ في تكسير قيوده بجنون و تدمير السدود و القيود و تدمير نفسه بكل ما أوتى من قوة.." فالإنسان قد اصبح كائنا قاصرا لا يستطيع تحمل مسئولية نفسه.. فلابد له من اتباع طريق الإله.. او طريق الحكومة.. ولا يمكنه ابدا العيش بحسب قرارته.. فقراراته لابد و أن تؤدي إلى الخطأ.. "عندما نكرر اوامر القيادة العليا كلمة ورراء كلمة فنحن بهذا نتعرف على أنفسنا.. نعترف بأنه بدون قيادة لن تساعدنا الحكمة التي تعلمناها في المدارس و لا الذكاء البشري للقيام بواجاباتنا" لكن كيف يعيش الإنسان إذن؟؟ هو يعلم الهدف النهائي و لكنه لا يعلم التفاصيل الدقيقة.. وقتها يحين دور "رجال الحكومة" أو "رجال الإله"... "في غرفة القيادة -حيث لم يجبني احد ممن سألتهم عن مكانها ولا عمن يجلس بها- في هذا المحراب تطايرت جميع الأفكار و الرغبات البشرية و تشابكت جميع الأهداف و الإنجازات البشرية.. و هبطت من النافذة صورة العوالم الإلهية على أيدي القادة الذين رسموا الخطط" فكل ما يأمر به رجال الحكومة هو عبقرية خالصة.. حكمة مصفاة.. لابد من اتباعها.. أو هى أوامر سماوية يتلقاها رجال الدين و منها للشعب... ولكن طبعا فتلك المعرفة هى حكر على مجموعة من الناس.. فرجال الحكومة هم وحدهم من لديهم "الصورة الشاملة و الخطة الكبرى" و الأفراد هم فقط منفذون ولا يدركون تلك الصورة.. ورجال الدين هم فقط من يملكون "الحقيقة المطلقة" و الأفراد هم فقط منفذون لا يدركون منها إلا ما "يتساقط من مائدة رجال الدين".. "يدعي أساتذة إدارة الدولة و التاريخ في الجامعات أنهم فقهاء كبار في هذا الأمر و انهم يمكنهم نقل معارفهم هذه إلى طلبتهم.. و كلما نزلنا إلى المدارس الأدنى تختفي الشكوك حول المعرفة الشخصية بصورة أكبر.. وتتمحور أمواج انصاف المتعلمين المتكسرة حول بضع معلومات بسيطة تطبع في العقول على مدار قرون.. و هى معلومات لا تخلو من حقائق مطلقة.. لكنها تظل غير واضحة المعالم وسط أبخرة ضبابية" هكذا يرسم كافكا صورة العالم الفاشي الذي نعيش فيه.. العالم الذي يجري فيه الإنسان وراء اهداف عبثية تم فرضها عليه من خارج حياته.. ليظل طوال حياته أسيرا لقيودها.. على الرغم من قصرها فقد استمتعت بكل حرف فيها..

  4. 5 out of 5

    David Sarkies

    Kafka dissects the Great Wall 18 May 2014 Okay, maybe I shouldn't be writing too much about this particular short story (if one can call it a story) because it is really only ten pages long, though the funny thing about Kafka is that despite the fact that a piece of writing is, well, short, you can still get an enormous amount out of it (as I discovered when we chatted about Die Verwandlung in a coffee shop today). Anyway, at first glance, one wonders if the story is about this rather large struc Kafka dissects the Great Wall 18 May 2014 Okay, maybe I shouldn't be writing too much about this particular short story (if one can call it a story) because it is really only ten pages long, though the funny thing about Kafka is that despite the fact that a piece of writing is, well, short, you can still get an enormous amount out of it (as I discovered when we chatted about Die Verwandlung in a coffee shop today). Anyway, at first glance, one wonders if the story is about this rather large structure in northern Asia: and in a way it is, but in another way it seems that he uses this particular Wonder of the World to explore, once again, the nature of bureaucracy. In fact this seemed to be something that Kafka loved to explore and that is the dark nature of the bureaucratic world (and in many cases Ancient China was incredibly bureaucratic) that dominates his literature. The first thing that I notice about this text is how he outlines the absurdity of the Great Wall. He points out that it was started at either end and met in the middle, however it was never actually completed because there were a lot of gaps along its entire length This is not actually true because the Great Wall was built in stages over hundreds of years and the wall that we see now is, once again, a wall that was built in stages. I believe (and it is too late for me to do some real research) that the wall that I have shown above was the Ming Dynasty wall. Anyway here is a map (with a legend) to help you understand what I mean about the Great Wall: I guess that map should also point out the absurdity of the wall. As Kafka indicates, in that there are quite a number of gaps in it which meant that it was actually very ineffective in keeping the Mongols out of China. In fact despite the existence of the wall, the Mongols still invaded. Which leads me (and of course Kafka, who goes on a massive tangent in this piece of writing, as I seem to also do) to the idea of the medieval (or ancient) village: the complete and utter lack of knowledge of the outside world. In one sense the villagers know that there is an emperor, but would have absolutely no idea as to who the emperor was, or even what he looked like, simply because they are so disconnected from the centre of the empire. In fact they may even believe that an emperor who had died a hundred years ago was the current emperor because nobody would have told them otherwise. So also with the barbarian invader – most villagers would have no idea what the barbarian invader looked like, or whether somebody coming into the village was an invader because, well, nobody had seen a barbarian and thus nobody actually knew what a barbarian looked like and how a barbarian would be any different to say a horde of bandits that came in and raided and pillaged the village. Actually, you would, I suspect, get the same reaction in a small town in the middle of the country here in Australia. These locals may have been to the main city say, a couple of times, but not much because the distance is simply so vast that it is only on a special occasion that you would go there which means that they would simply not encounter anybody from outside their own community. In fact, much of their understanding of the outside world would come to them through the television, and they would see no reason to question it.

  5. 5 out of 5

    B. P. Rinehart

    Before I decided to read Animal Farmthis month I read a short story by Kafka that examines the inner workings of and cohesion in Imperial China. For such a short story it backs a mass of information and makes you think. Kafka makes you ask how a government would convince millions of people living feudal conditions to abandon their homes and build a very big wall. Then he really gets by saying "now why would they have people from one side of the country go to the other side to build this wall? Ve Before I decided to read Animal Farmthis month I read a short story by Kafka that examines the inner workings of and cohesion in Imperial China. For such a short story it backs a mass of information and makes you think. Kafka makes you ask how a government would convince millions of people living feudal conditions to abandon their homes and build a very big wall. Then he really gets by saying "now why would they have people from one side of the country go to the other side to build this wall? Very intriguing story.

  6. 4 out of 5

    Hasan Abbasi

    این کتاب مجموعه ای از داستان های کوتاه کافکاست که مهمترینشان دیوار چین و در محضر قانون یا در پیشگاه قانون است . در پیشگاه قانون که یکی از مهمرترین نوشته های کافکاست و این داستانو در بخش پایانی رمان محاکمه خودش نیز اورده است ایده ی چگونگی تعریف و امکانات قانون برای اقشار پایین جامعه امده است . در دیوار چین نیز به بررسی مفهوم امپراتوری چین در اذهان روستاییان و سپس کارکرد دیوار چین برای حفظ این امپراتوری و شباهت دیوار چسن با برج بابل میپردازد .

  7. 5 out of 5

    Khadija Rofida

    إسقاطات رهيبة على السلطة والمستضعفين ، التاريخ وجدواه ، المركزية وغيرها من الأشياء المهمة ، جميلة جميلة جميلة

  8. 4 out of 5

    Youssef Al Brawy

    «ليس بالضرورة أن تكون الأشياء العميقة معقّدة، وليس بالضرورة أن تكون الأشياء البسيطة ساذجة... إن الانحياز الفني الحقيقي هو: كيف يستطيع الإنسان أن يقول الشيء العميق ببساطة.» ... قالها غسان كنفاني وجسدها من قبله كافكا في هذه القصة العظيمة. كتب كافكا هذه القصة الألمانية القصيرة في عام 1917، ولم تُنشر حتى عام 1931 بعد سبع سنوات من وفاة كافكا في مجموعة قصص قصيرة قام صديقه ماكس برود بتجميعها ونشرها بنفس عنوان هذه القصة "سور الصين العظيم"، في البداية يصف كافكا للقراء مراحل بناء سور الصين العظيم، وكيفية و «ليس بالضرورة أن تكون الأشياء العميقة معقّدة، وليس بالضرورة أن تكون الأشياء البسيطة ساذجة... إن الانحياز الفني الحقيقي هو: كيف يستطيع الإنسان أن يقول الشيء العميق ببساطة.» ... قالها غسان كنفاني وجسدها من قبله كافكا في هذه القصة العظيمة. كتب كافكا هذه القصة الألمانية القصيرة في عام 1917، ولم تُنشر حتى عام 1931 بعد سبع سنوات من وفاة كافكا في مجموعة قصص قصيرة قام صديقه ماكس برود بتجميعها ونشرها بنفس عنوان هذه القصة "سور الصين العظيم"، في البداية يصف كافكا للقراء مراحل بناء سور الصين العظيم، وكيفية وسبب بنائه، والأساس التي قامت عليه فكرة البناء وما إلى ذلك من أمور، ويتخلل هذا الوصف رونق كافكا الرائع في وصف العلاقة بين الحكومة أو الطبقة العليا بالعوام من الناس أو الطبقة الدُنيا، وفي هذا الوصف إني واثقٌ من أن القارئ سيندهش من مقدرة كافكا على السخرية من السلطات بنبرة احترام، والتخفيف من قَدْرهم بكل جدية! إن كان الكاتب قارئًا نهمًا وبالذات لأناس عظماء مثل «هبل، غريلبرتسر، بايرون، فلوبير، هوفمنستال، توماس مان، ستندال، شتيفتر، هرمان هيسه، فيودور دوستويفسكي، تولستوي وسترندبرغ» فإن القارئ بالتأكيد على وشك أن يقرأ عملًا عظيمًا لن ينساه في حياته، وهذا ما حدث لي بالضبط عند قراءتي الأولى للعظيم "كافكا". يظل كافكا رائدًا في الوصف، حيث تشعر من خلال أعماله بموهبته الفنية، وميله إلى الوصف الذي يتجلى أيضًا من خلال لوحاته التعبيرية التي رسمها كما يقول عنه المؤرخ والمترجم التشيكي يوسف تشيرماك. والتقييم: 8 من 10.

  9. 4 out of 5

    محمد ذهني

    قرأت القصة منذ عشر سنوات ولم تعجبني. والآن أعود إليها لاكتشف فيها مالم أكتشفه من قبل . شيء مثل مذاق القهوة وصوت فيروز عرفتهم منذ الصغر لكن لم أبهر بهم إلا في سن الثلاثين. هذا نفس شعوري نحو تلك القصة التي تنحرف نحو المقال ومع ذلك تبقى فريدة من نوعها. تبدو لي بداية فكرة الأخ الأكبر التي ظهرت في 1984 بعد ذلك بربع قرن. القيصر الذي لا يعرفه أحد والمشروع القومي الذي يذوب فيه الناس والهدف صد هجوم قبائل الشمال غير الموجودة. تكنيك البناء المقطع فقط للحفاظ على الحماس القومي متقد.

  10. 5 out of 5

    Mahmoud Rasheed

    لماذا بُني سور الصين بشكل متقطع وليس بشكل متصل ؟! لماذا لم يكتمل بناء سور الصين الذي سيحميها من كافة الشرور الشمالية ؟ كيف صدق الناس ان هذا السور سيحفظهم من كافة الأعداء ؟ لماذا لم يهدم العدو الشمالي السور ؟! في هذه القصة القصيرة اتخذ كافكا بناء سور الصين بشكل فلسفي وحاول ان يسال بعض الأسئلة المبهمة والتي تركت فجوة في قصة السور كما نركت فجوات في السور نفسه

  11. 4 out of 5

    Hasan

    Well this one just went right past through me. "Human nature, essentially changeable, unstable as the dust, can endure no restraint; if it binds itself it soon begins to tear madly at its bonds, until it rends everything asunder, the wall, the bonds, and it’s very self." - The Great Wall Of China

  12. 5 out of 5

    Joseph

    I rather enjoyed this short story, particularly because of the issues that Kafka attempts to, and succeeds in, bringing to light. The notion that we must not question more grandiose issues that are beyond our supposed comprehension is still an issue in these more contemporary times, and I often find myself frustrated at the challenge of balancing this blissful ignorance with unattained intellectual prosperity. To be fair, I fluctuate between the two frequently, so I cannot really say which end o I rather enjoyed this short story, particularly because of the issues that Kafka attempts to, and succeeds in, bringing to light. The notion that we must not question more grandiose issues that are beyond our supposed comprehension is still an issue in these more contemporary times, and I often find myself frustrated at the challenge of balancing this blissful ignorance with unattained intellectual prosperity. To be fair, I fluctuate between the two frequently, so I cannot really say which end of the spectrum I would like to find myself on. In effect, this is the same conclusion the narrator draws, so damnit Kafka, you've done it again.

  13. 4 out of 5

    Karim Abdel-Khalek‎

    لن تفهم هذا العمل أبداً أكاد أجزم بذلك ، عمل غريب و صغير لكافكا الممتع ، كافكا الكئيب للغاية ، تشعر أنك في قلب قاعة مسرح و هناك مشاهد تومض و تختفي . يشير كافكا في هذه القصة القصيرة إلى العبثية في بناء سور الصين العظيم ، ليست أفضل ما قرأت لكافكا و لكنها كانت قصة مسلية لن تفهم هذا العمل أبداً أكاد أجزم بذلك ، عمل غريب و صغير لكافكا الممتع ، كافكا الكئيب للغاية ، تشعر أنك في قلب قاعة مسرح و هناك مشاهد تومض و تختفي . يشير كافكا في هذه القصة القصيرة إلى العبثية في بناء سور الصين العظيم ، ليست أفضل ما قرأت لكافكا و لكنها كانت قصة مسلية

  14. 5 out of 5

    ZaRi

    موش گفت: "افسوس دنیا روزبه روز تنگ تر می شود. اول آن قدر بزرگ بود که می ترسیدم. دویدم و دویدم و خوشحال بودم که سرانجام در دوردست، چپ و راست خودم دیوارهایی دیدم، اما این دیوارهای بلند با چنان سرعتی به هم نزدیک می شوند که به آخر خط می رسم و تله ای که باید توی آن بیفتم، گوشه ای منتظرم است." گربه گفت: "فقط باید مسیرت را عوض کنی" و آن را خورد.

  15. 5 out of 5

    Danielle

    I don't know, I rather liked this short story. I found it mildly amusing how he points out the absurdity of how the Great Wall of China was built. It was built to provide protection yet they have so many gaps in it that it almost defeats the purpose of the wall altogether. Better than "The Metamorphosis" in my opinion.

  16. 5 out of 5

    K. Anna Kraft

    I've arranged my thoughts on this short story into a haiku: "Guided through the dark, Utilizing a people Through their shortcomings."

  17. 4 out of 5

    Laura

    You may read online here. You may read online here.

  18. 4 out of 5

    Behrooz

    به زحمت تمومش کردم، تقریبا اصلا خوشم نیومد، شاید نوشته های کافکا در من هیچ انگیزشی ایجاد نمی کنه

  19. 5 out of 5

    Gehad Mahmoud

    "حاول بكل ما أوتيت من قوة أن تفهم أوامر القادة لكن بالطبع في حدود معينة، ثم كف عن التفكير! إنها قاعدة منطقية للغاية ، لا تعتقد أن التوقف عن التفكير قد يؤذيك، فلا يوجد ما يؤكد هذا، ولا مجال هنا للحديث عن أذى أو عدمه ستزدهر حياتك مثل نهر في وقت الربيع، ترتفع أمواجه ويقوي ويحيي الأرض بقوة على امتداد شواطئه ،وسوف يحافظ علي طبيعته حتي يصل إلى البحر، بل سيناطح البحر ويفوز عليه ومن هنا يمكنك أن تفكر. لا تناقش أوامر القادة عندها سيفيض النهر من شطآنه وسيفقد حدوده ومظهره وسيحاول أن يصنع على عكس طبيعته بحار "حاول بكل ما أوتيت من قوة أن تفهم أوامر القادة لكن بالطبع في حدود معينة، ثم كف عن التفكير! إنها قاعدة منطقية للغاية ، لا تعتقد أن التوقف عن التفكير قد يؤذيك، فلا يوجد ما يؤكد هذا، ولا مجال هنا للحديث عن أذى أو عدمه ستزدهر حياتك مثل نهر في وقت الربيع، ترتفع أمواجه ويقوي ويحيي الأرض بقوة على امتداد شواطئه ،وسوف يحافظ علي طبيعته حتي يصل إلى البحر، بل سيناطح البحر ويفوز عليه ومن هنا يمكنك أن تفكر. لا تناقش أوامر القادة عندها سيفيض النهر من شطآنه وسيفقد حدوده ومظهره وسيحاول أن يصنع على عكس طبيعته بحاراً صغيرة في داخل البلاد فيضر الارض، ويعجز عن البقاء في تلك المنطقة فيعود إلى شطآنه ولكنه سيجف من الحزن خلال موجة حر آتية، فلا تناقش أوامر القادة كثيراً" "من هو العدو الذي كان السور سيحمينا منه؟ إنها شعوب الشمال. انا من جنوب شرق الصين و لا يوجد أي شعب شمالي يهدد حياتنا لم نرهم! و لو بقينا في قريتنا لن نراهم مدى الحياة حتى لو جاءونا على خيولهم الوحشية و توجهوا إلينا مباشرة، إن بلادنا مترامية الأطراف و لن تسمح لهم بالمجئ إلينا، سوف يبقون عالقين في الهواء الخاوي. وبما أن الوضع هكذا فلماذا أترك بيتي ونهري وجسوري وأمي وأبي وزوجتي وأطفالي وأذهب لبناء سور في الشمال؟ اسأل القيادة! هي تعرفنا. القيادة التي تهتم بنا كثيراً، تعرف عنا كل شئ تعرف وظيفتنا البسيطة ترانا ونحن جالسين معا في كوخ صغير، ربما تعجبها او لا تعجبها الصلاة التى يؤديها صاحب البيت مساء في صحبة المقربين."

  20. 4 out of 5

    Fabio Pinna

    "Ogni contadino era un fratello per il quale si costruiva una muraglia di protezione, e che con tutto ciò che aveva e che era, gli era grato per tutta la vita. Unità! Unità! Spalla a spalla, in una danza del popolo: il sangue non era più imprigionato nel meschino circolo delle membra ma scorreva dolcemente e sempre ritornava attraverso la Cina infinita." Ottimo spunto di riflessione, peraltro calzante con l'attualità. È possibile da parte del potere, toccando le corde giuste, far sì che degli uo "Ogni contadino era un fratello per il quale si costruiva una muraglia di protezione, e che con tutto ciò che aveva e che era, gli era grato per tutta la vita. Unità! Unità! Spalla a spalla, in una danza del popolo: il sangue non era più imprigionato nel meschino circolo delle membra ma scorreva dolcemente e sempre ritornava attraverso la Cina infinita." Ottimo spunto di riflessione, peraltro calzante con l'attualità. È possibile da parte del potere, toccando le corde giuste, far sì che degli uomini lascino la loro casa, le loro famiglie, la loro intera vita e partano col solo intento di costruire un mastodontico muro di difesa; è possibile far sì che ne siano persino felici. Anche se quel nemico neppure l'hanno mai visto.. così come non hanno mai visto l'imperatore. Sanno solo che c'è. Sanno solo che, da qualche parte, c'è anche un nemico e bisogna temerlo.

  21. 5 out of 5

    Karla Jaime G-R

    Un cuento demasiado corto para un tema tan largo. Me pregunto si Max Brod (el mejor amigo de Kafka que publicó sus cuentos y relatos) pensó lo mismo que yo. En fin, esta edición también la pueden encontrar gratis en iBook. Relata la construcción de la muralla China que inicia con el pedido de un emperador y desata otros temas característicos de Kafka. :)

  22. 4 out of 5

    Nashwa

    يتحدث كافكا "التشيكي" بشكل غامض وغير مفهوم عن ظروف وتطور بناء سور الصين والجدوى منه والحماية من الأعداء وعلاقة الشعب بالامبراطور على مر العصور وعن الثورة فهل كانت الرؤية سطحية عبثية تعبر عن اللاجدوى ام انها ترمز لفكر ما وتحمل طبقات مختلفة من الفهم تتوقف على القارئ من الممكن أن أقرأ بين سطور القصة استبداد الحكام وبعدهم ومحاولة الهاء الشعب في مشاريع قومية لا جدوى منها وبالتالي دعوة للثورة والتحرر

  23. 4 out of 5

    Sam Hinmers

    Kafka is the master of short stories, this unfolds within the mind of some kind of serf or something similar in which you see how important the wall is and yet how penetrable it is. There is quite a lot to consider which I may have missed but very short so shall read again.

  24. 5 out of 5

    Martin

    I'd like to venture around in Kafka's brain, but on the off-chance that I couldn't get out, I'd be doomed, wouldn't I? So I'll admire him from afar. This one is unique, a historical fictional contemplation, and, as ever, insanely readable.

  25. 4 out of 5

    Atul_reads

    2.5/5 🌟

  26. 4 out of 5

    Areej

    قرائتي الأولى لشيء من إنتاج كافكا، اظن أنني غير قادرة على تقيم العمل لانه فعليا يفوق كل حدود التقييم

  27. 4 out of 5

    Elsie Doublé

    There is a motivational poster of the Great Wall in my office at a particular government agency-- underneath the picture is written: "TEAMWORK. Many hands. Many minds. One goal."

  28. 5 out of 5

    Christina

    3.5 stars!

  29. 5 out of 5

    I Wilson

    Interesting

  30. 4 out of 5

    Fateme

  31. 5 out of 5

    Katayoon Kianmehr

  32. 5 out of 5

    Foroogh

    if he wanted all his texts burnt; so there should be a reason.

  33. 4 out of 5

    Mehr

  34. 5 out of 5

    Ali

  35. 4 out of 5

    Siamak Radfar

  36. 5 out of 5

    بهاره ارشدریاحی

  37. 5 out of 5

    Abid Hussain

  38. 5 out of 5

    Mohammad Sobhkhiz

  39. 4 out of 5

    Samira Fazeli

  40. 4 out of 5

    Mozhdeh Ariannezhad

  41. 4 out of 5

    Mohamed Allout

  42. 4 out of 5

    Bahman Bahman

  43. 5 out of 5

    Tohid hadinejad

    دیواری که قرار است بین ما و دشمن قرار بگیرد، بین من و تمام دنیا کشیده می شود. بین من و اپراتورانی که مرده و زنده ی آنها برایم علی السویه است. دیواری بین من و روستایی که از دنیا جدا افتاده است. دیواری که ما را از هیچ دشمنی محافظت نخواهد کرد. فقط وجود بی معنایش زندگی را بی معنایی می بخشد.

  44. 5 out of 5

    2azt

  45. 5 out of 5

    Hossein Mesforush

  46. 4 out of 5

    Ernest.Celestine

  47. 5 out of 5

    Atefe Rajabzade

  48. 5 out of 5

    Rmomad

  49. 5 out of 5

    Sasan

  50. 4 out of 5

    Farnaz gandomkar

  51. 4 out of 5

    Arash

  52. 4 out of 5

    HamzeD

  53. 5 out of 5

    Eshraq

  54. 5 out of 5

    zhivar

  55. 5 out of 5

    Niyousha

  56. 4 out of 5

    Melika

Add a review

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Loading...
We use cookies to give you the best online experience. By using our website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.