counter create hit حسب الخطة , مذبحة رابعة وعمليات القتل الجماعى للمتظاهرين فى مصر - Download Free eBook
Hot Best Seller

حسب الخطة , مذبحة رابعة وعمليات القتل الجماعى للمتظاهرين فى مصر

Availability: Ready to download


Compare

33 review for حسب الخطة , مذبحة رابعة وعمليات القتل الجماعى للمتظاهرين فى مصر

  1. 4 out of 5

    محمد على عطية

    مزيد من التوثيق....حتى لا ننسى و حسبنا الله و نعم الوكيل

  2. 4 out of 5

    Mohannad Hassan

    لا أرى أهمية هذا الكتاب في معلومات جديدة تقدم عن مذبحة رابعة و ما سبقها و ما تبعها، بل في حقيقة أنه عمل استقصائي محايد يصلح ﻷن يكون أساسا لاتهام قادة الانقلاب بجرائمهم.

  3. 4 out of 5

    Suhaib Ahmed

    لم يأت بجديد ولكن توثيق على مدار سنة كاملة يستحق الاحترام تلخيص 1: *تعتبر رابعة واحدة من كبرى وقائع القتل المتظاهرين فى العالم متفوقة على مذبحة ميدان السماء التى ارتكبتها القوات الصينية 89 ومذبحة انديجان 2005 باوزبكستان حيث تضمنت عددا اكبر و ساعات اقل *لم يثبت محاكمة لأى شرطى او ضابط جيش واحد فى احداث هذا اليوم *حددت السلطات فى خطتها حسب ما صٌرح به فى أكثر من مرة ان عدد اقتلى قد يتجاوز 3500 وتحدث وزير الداخلية عن انه يتوقع 10% من العدد الكلى للمتظاهرين وهو مايوحى بأن ماجرى كان مخطط له وليس سوء تن لم يأت بجديد ولكن توثيق على مدار سنة كاملة يستحق الاحترام تلخيص 1: *تعتبر رابعة واحدة من كبرى وقائع القتل المتظاهرين فى العالم متفوقة على مذبحة ميدان السماء التى ارتكبتها القوات الصينية 89 ومذبحة انديجان 2005 باوزبكستان حيث تضمنت عددا اكبر و ساعات اقل *لم يثبت محاكمة لأى شرطى او ضابط جيش واحد فى احداث هذا اليوم *حددت السلطات فى خطتها حسب ما صٌرح به فى أكثر من مرة ان عدد اقتلى قد يتجاوز 3500 وتحدث وزير الداخلية عن انه يتوقع 10% من العدد الكلى للمتظاهرين وهو مايوحى بأن ماجرى كان مخطط له وليس سوء تنفيذ من القوات (موثق بتصريحات صحفية للمسئولين ) *الكثير من اصابات اليوم كانت فى الرأس والصدر بطلقات نارية وهو ما يعكس الرغبة فى القتل المميت وليس فض اعتصام (موثق بشهود وصور( *اجبرت الشرطة على ترك الجثث والمصابين وتعمدت اشعال حرائق فى المستشفى الميدانى و مستشفى رابعة الدور الاول والمسجد وفقالشهود *ستة شهود تحدثوا عن اعدامات ميدانية *فتح المتظاهرون النار على القوات المشاركة فى عدد محدود من الوقائع ادت الى مقتل 8 ضباط شرطة فى اليوم وهو مالايبرر عمليات القتل العشوائى *عدد اسلحة المتظاهرين وفقا لسكان المنطقة التقتهم المنظمة ومستقلين وحتى ما اكده عبد الفتاح السيسى وزير الدفاع فى ذلك الوقت يوم 18 اغسطس فى خطاب بانها كانت لاتتجاوز ال15 بندقية *تحرك الجنود فوق ناقلات الجند وفى مواجهة المتظاهرين وهو سلوك غير وارد فى وجود تهديد جدى من نيران بنادق المتظاهرين *العملية تمت بتفويض من النائب العام *شارك كل من رئيس مصلحة الطب الشرعى و المجلس القومى لحقوق الانسان فى التضليل فى عدد ارقام القتلى (القسم الطبى ) (ضحكات ساخرة ) *تحدث التقرير عن احداث قتل المتظاهرين قبل الفض وما تلاها *ابرز السئولين وفقا للمنظمة اللذين يستحقوا الماحسبة : وزير الدفاع ,وزير الداخلية, رئيس القوات الخاصة ,رئيس المخابرات العامة,القادة المدنيين فى ذلك الوقت *الاتحاد الاوروبى والولايات المتحدة فى البدء ادنت عمليات القتل الواسعة واعلنت صدمتها من عدد القتلى ولكنها سرعان ما واصلت الدعم للنظام بما فى ذلك المساعدات العسكرية مع عدم وجود ضمان باستخدام تلك الاسلحة ضد معارضى السلطة *

  4. 4 out of 5

    AhMâd Rêfâi

    ‏حسب الخطة مذبحة رابعة .. توثيق للتاريخ ..!!

  5. 5 out of 5

    Muhammad Yousri

  6. 5 out of 5

    Waleed Shawky

  7. 4 out of 5

    El-Tabei

  8. 4 out of 5

    Mostafa elashmawy

  9. 5 out of 5

    Maboelnour

  10. 5 out of 5

    معتز عناني

  11. 5 out of 5

    حبيب عبدالرحمن

  12. 5 out of 5

    Amira Salah

  13. 4 out of 5

    Marwa Saad

  14. 5 out of 5

    Bassem

  15. 5 out of 5

    Muhammad Hassan

  16. 5 out of 5

    أفانين

  17. 5 out of 5

    Hamed El-sayed

  18. 4 out of 5

    نجلاء صلاح الدين

  19. 5 out of 5

    أحمد الملاح

  20. 5 out of 5

    Ahmed Taha

  21. 5 out of 5

    عمرو عزازي

  22. 5 out of 5

    أحمد شاكر

  23. 5 out of 5

    هدير

  24. 5 out of 5

    محمد حسين ضاحي

  25. 5 out of 5

    Muhammad Adel Ayoub

  26. 4 out of 5

    Hadeer

  27. 4 out of 5

    Ashraf Alhadad

  28. 4 out of 5

    الكلم الطيب

  29. 4 out of 5

    Mohamed Elsharawy

  30. 5 out of 5

    AhmEd ElsayEd

  31. 5 out of 5

    Ahmed Abd Al magid

  32. 4 out of 5

    Mohamed Ramzy

  33. 5 out of 5

    Amani

Add a review

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Loading...
We use cookies to give you the best online experience. By using our website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.