counter create hit Asad: The Struggle for the Middle East - Download Free eBook
Ads Banner
Hot Best Seller

Asad: The Struggle for the Middle East

Availability: Ready to download

“This is a book in the finest tradition of investigative scholarship. The research is awesome. . . . Seale’s great strength is his ability to explain the confusing kaleidoscopic nature of Middle Eastern diplomacy. He understands the game being played and also knows the players. . . . [An] impressive book.”—Los Angeles Times Book Review


Compare
Ads Banner

“This is a book in the finest tradition of investigative scholarship. The research is awesome. . . . Seale’s great strength is his ability to explain the confusing kaleidoscopic nature of Middle Eastern diplomacy. He understands the game being played and also knows the players. . . . [An] impressive book.”—Los Angeles Times Book Review

30 review for Asad: The Struggle for the Middle East

  1. 4 out of 5

    Assem Salih

    في خضم الأحداث الدموية العنيفة التي تعصف بسوريا شعرت برغبة في القراءة و الإطلاع أكثر على دولة "الأسد" الأب بعيدا عن طرح الأبيض و الأسود الذي يقدمه الإعلام سواء كان المعارض للأسد أو المنحاز له. يصر باتريك سيل الكاتب المتخصص في شؤون الشرق الأوسط يصر على أن كتابه هذا ليس بسيرة ذاتية لحافظ الأسد و إنما هو محاولة "لتصوير العالم حسبما يرى من موقع الحكم في دمشق". و في الصفحة التي تلي غلاف الكتاب، يضع المؤلف العبارة التالية لأوسكار وايلد "الحقيقة لا تكون صرفة أبداً، و هي قلما تكون مجردة". و إستشهاد المؤ في خضم الأحداث الدموية العنيفة التي تعصف بسوريا شعرت برغبة في القراءة و الإطلاع أكثر على دولة "الأسد" الأب بعيدا عن طرح الأبيض و الأسود الذي يقدمه الإعلام سواء كان المعارض للأسد أو المنحاز له. يصر باتريك سيل الكاتب المتخصص في شؤون الشرق الأوسط يصر على أن كتابه هذا ليس بسيرة ذاتية لحافظ الأسد و إنما هو محاولة "لتصوير العالم حسبما يرى من موقع الحكم في دمشق". و في الصفحة التي تلي غلاف الكتاب، يضع المؤلف العبارة التالية لأوسكار وايلد "الحقيقة لا تكون صرفة أبداً، و هي قلما تكون مجردة". و إستشهاد المؤلف بهذه العبارة قد يكون حمال أوجه. فمن جهة قد تكون دلالة على أن المؤلف ربما لا يكون مقتنع ببعض ما جاء في الكتاب خصوصاً و أنه إعتمد في معظم فصوله على مقابلات شخصية مع حافظ الأسد و مع رموز نظامه. من جهة أخرى، يمكن فهم العبارة على أن الكثير مما يطرح عن الأسد و نظامه من خارج سوريا قد يكون منافياً للحقيقة. على أي حال أجدني أميل إلى النظر إلى هذا الكتاب على أنه سيرة ذاتية للأسد و تاريخ لسوريا في النصف الثاني من القرن العشرين من وجهة نظر نظام الأسد و باتريك سيل و الذي يكتب حالياً بشكل أسبوعي في صحيفة الحياة، يملك أسلوب ممتع في الكتابة السياسية جعلني ألتهم صفحات الكتاب الثمانمائة بسرعة و نهم. على أنه يجب ملاحظة أنه في بعض الأحيان يطرح معلومات من دون مصدر شأنه شأن محمد حسنين هيكل على سبيل المثال أحد الفصول التي أهتممت بها كثيرا كان الفصل المتعلق بتمرد المسلحين الإسلاميين في أواخر و بدايات الثمانينات و الذي أنتهى بمجزرة حماة المروعة.و السبب الرئيسي لإهتمامي بهذا الفصل هو لمقارنة أحداث تلك الفترة من وجهة نظر نظام الأسد بالأحداث الجارية في سوريا اليوم. المؤلف يذكر بأن الأحداث بدأت بهجوم إرهابي في سنة 1978 إستهدف مجموعة من ضباط سلاح المدفعية. إتهم الأسد جماعة الإخوان بتنفيذه. تلاحقت الأحداث بعد ذلك و توسع التمرد المسلح حتى إستطاع الأسد الإنتصار في نهاية الأمر. و ربما كانت أحداث الثمانينات و السبعينات صورة مشابهة و إن كانت أصغر نسبياً للأحداث التي تمر بها سوريا اليوم. و الأسد بحسب وجهة نظر المؤلف كان يدافع عن الدولة السورية في مواجهة مجموعة متطرفة دينيا. و الكتاب يغطي في بعض فصوله المراحل المبكرة للصراع بين حزب البعث و جماعة الإخوان من الفصول المثيرة ايضاً كان ذلك الذي غطى الصراع على الحكم بين حافظ و شقيقه رفعت الأسد. كذلك تغطيته للتدخل السوري في لبنان بكل تحالفاته و إنقلاباته على تلك التحالفات. و مواقف الأسد السياسية في تلك الفترة فيها براعة سياسية و إن كانت تكلفتها من الخسائر البشرية و المادية باهظة. أعطي الكتاب أربع نجمات. فإنحياز المؤلف للأسد كان واضحاً. المؤلف يذكر في المقدمة أن الكتاب لم يكن لينجز لولا موافقة الأسد للتحدث إليه. لكن تصوير المؤلف للأسد و كأنه العروبي الوحيد و الذي يتعرض للخداع من الجميع بمن فيهم الزعيم الراحل عبدالناصر فيه تجاوز للمنطق. نفس الشيء ايضا في تغطيته لحرب أكتوبر و تعليله لإخفاق سوريا العسكري بإستراتيجية السادات فيه ايضا انحياز. كذلك مر المؤلف بشكل سريع تقريبا تجاهل فيه انتهاكات حقوق الإنسان و التعذيب الذي كان يتعرض له السجناء السياسيون في عهد الأسد الأب. هذه نقطة ضعف في الكتاب تمنيت لو استطاع المؤلف بحكم قربه من الأسد و رجالات نظامه من تناولها بشكل اكثر وضوحا الكتاب ظهر في آخر الثمانينات. و منذ صدوره إلى اليوم مرت سوريا بمتغيرات كبيرة جداً لكن قراءته اليوم تظل مهمة للنظر من نافذة أوسع على أحداث الثورة أو الحرب الأهلية التي تدور في سوريا اليوم و علاقة ذلك بتاريخ سوريا منذ عام 1963

  2. 5 out of 5

    رجائي الشوحة

    الجزء الأول من الكتاب و الذي يتحدث فيه عن حياة الطائفة العلوية بشكل عام في شمال سوريا هو بلا شك قيِّمٌ و ثري . عندما ينتقل الى بدايات تحرك الشعب السوري فكريا و اجتماعيا و سياسيا و يذكر الاسباب التي أدت الى ذلك في ظل بؤس الحياة التي كان يعيشها الشعب السوري آنذاك ، حينذاك توقفت عن قراءة الكتاب و مضيت الى قراءة وثائق عن أحوال الولايات العربية العثمانية لأستطيع فهم الواقع الذي يتحدث عنه و أسبابهِ و موجباته ، خصوصا أحوال تملك الأرض و سبب بؤس الفلاحين . و لأفهم أيضا خلفية حركة أكرم الحوراني الفلاحية ا الجزء الأول من الكتاب و الذي يتحدث فيه عن حياة الطائفة العلوية بشكل عام في شمال سوريا هو بلا شك قيِّمٌ و ثري . عندما ينتقل الى بدايات تحرك الشعب السوري فكريا و اجتماعيا و سياسيا و يذكر الاسباب التي أدت الى ذلك في ظل بؤس الحياة التي كان يعيشها الشعب السوري آنذاك ، حينذاك توقفت عن قراءة الكتاب و مضيت الى قراءة وثائق عن أحوال الولايات العربية العثمانية لأستطيع فهم الواقع الذي يتحدث عنه و أسبابهِ و موجباته ، خصوصا أحوال تملك الأرض و سبب بؤس الفلاحين . و لأفهم أيضا خلفية حركة أكرم الحوراني الفلاحية التي كانت أعظم تحول في المجتمع السوري في نظري و التي ركب موجتها فيما بعد جميع المتنافيسن السياسيين الذين لم يستطع أحدٌ منهم القيام بأي تحرك منتج مماثل . في الصراع على السلطة في سوريا من قبل القوميين و البعثيين و الناصريين و ناصر نفسه يتجلى زيف كل الشعارات و يتوضح أنها لم تكن سوى شعارات ، فلم تكن هنالك أية خطة و لا أي برنامج للحكم و لا أيةُ أهداف ، فلم يكن الأمر يتعدى المزاجية و العصبية و الصوت العالي و ظلت هذه سمةُ البعثيين الى يومنا و الى يوم يبعثون . في الأجزاء التي في الكتاب لما بعد تولي الاسد السلطة يحاول الكاتب أن يبتعد عن ذكر سياسات الأسد و برامجه الداخلية بعكس ما كان يعيبه على الأنظمة التي سبق الاسد من انعدام للبرامج و لسان حاله يقول " ليس هناك من شيء لأذكره " و إن كان اشار في صفحات قليلة للفساد الذي استشرى في سوريا الأسد . هنالك اشارة وردت لإنعزال الأسد التام عن السوريين بما في ذلك الوزراء الذين لم يكونوا يشاهدون الأسد سوى مرتين في مدة توليهم الوزارة حين تنصيبهم و حين عزلهم حيث جاء ذلك بعد أن قام اتباعه بوصفه إلهاً ، و جاء هذا الانعزال ليقوي ذلك التنصيب و يعززه . بعد تلك الحقبة - حقبة قمع الإخوان - لا شيء يستحق الملاحظة في الكتاب ، فقد اصبح الأسد و بشكلٍ نهائي غير قابل للعودة شخصاً مجنونا مصاباً بداء العظمة و داء الارتياب الذي حكم عليه و على بلده بالانعزال التام و القمع الشديد . الكتاب جيد جداً خصوصا في أجزائه الأولى .

  3. 5 out of 5

    REEM

    بما أن الكتاب صدر عام 1988 فاني احاول ان اعطي الكاتب كل العذر في كمية الدراما التي يضخها للحياة في كتابه ... فأن يجعل رئيسي دولتين كمصر و سوريا و اللذان مسكا زمام الحكم و البلاد عامرة بالخيرات حيث كان الايطالين و اليونان يعملون خياطين و حلاقين في مصر و كانت سوريا و بالتحديد حلب تصدر آلات النسيج و القماش لإيطاليا .. و بعد تولي الرئيسين لحكم البلاد بالارقام تحولت تلك البلاد تدريجيا لقفص يخالف كل ما ذكر في الكتاب من تحليلات سياسية ما تم ذكره في لعبة الأمم و الوثائق التي تم تسريبها في كتاب ماذا يريد بما أن الكتاب صدر عام 1988 فاني احاول ان اعطي الكاتب كل العذر في كمية الدراما التي يضخها للحياة في كتابه ... فأن يجعل رئيسي دولتين كمصر و سوريا و اللذان مسكا زمام الحكم و البلاد عامرة بالخيرات حيث كان الايطالين و اليونان يعملون خياطين و حلاقين في مصر و كانت سوريا و بالتحديد حلب تصدر آلات النسيج و القماش لإيطاليا .. و بعد تولي الرئيسين لحكم البلاد بالارقام تحولت تلك البلاد تدريجيا لقفص يخالف كل ما ذكر في الكتاب من تحليلات سياسية ما تم ذكره في لعبة الأمم و الوثائق التي تم تسريبها في كتاب ماذا يريد العم سام .. فهل نصدق العم باتريك أم نصدق الأرقام و الوثائق السرية التي نُشرت في الكتابين السابق ذكرهما؟ أم و على أقل تقدير نسأل أهلنا و نراجع نفسنا حتى لا نفقد المنطق! لست مع تأليه الشخصيات و هذا الكتاب حقيقة يذكرني بكتاب آخر قرأته عن رئيس وزراء تركيا أردوغان، كان كتاباً يستهزأ بعقل القارئ العربي خصوصا لابعد حد لأنني و على الاكيد لو كان هناك نسخة تركية من الكتاب فلن تخاطب العقل التركي بنفس المنهجية .. المنهجية التي يحبها العرب تأليه الزعيم!

  4. 5 out of 5

    Ruba Sheikh Abdo

    كتاب مهم جدا عن فترة من تاريخ سورية الحديث. التوثيق المعتمد من قبل الكاتب يعطي فكرة عن مهنية في تجميع المعلومات، والكتاب يعتبر مرجع تاريخي عن سورية في العصر الحديث... برأيي لازم يقرأه كل سوري

  5. 5 out of 5

    الاء الشنطي Ala Al-Shanti

    لا يخلو من مراوغات و أكاذيب .. علينا ألا ننسى أنه كتب كسيرة حياة ! إجمالاً من السهل معرفة مدى صدق المعلومة من عدمها فيه أضاف لي أشياء جديدة ولو كانت بسيطة, لا أستطيع الإنكار تجربة جيدة إجمالاً فتحت الباب على أسماء كثيرة كانت غائبة عني .. و حان وقت استحضارها.

  6. 5 out of 5

    Nada

    ينقسم الكتاب الى جزأين الجزء الاول عن تاريخ سوريا ماقبل الأسد وجزء الثاني عن الزعيم الأسد انهيت هذا الكتاب مع تلخيص خاص عن الأسد وحياته وافكاره ومعتقداته وتصرفاته وطريقة معالجة الأمور وكيف كانت سياساته الخارجية والداخلية .. الكتاب جيد

  7. 4 out of 5

    Maen

    لن تستطيع التوقف عن قراءته، فأنت تقرأ الماضي ولكنك تعيش فيه الحاضر والمستقبل

  8. 5 out of 5

    Samia Eliwi

    من الكتب الرائعة التي يجب على كل عربي قرائتها

  9. 4 out of 5

    عمر .OMAR

    من يريد أن يقرأ كتاب عن سوريا وعن الثورة السورية وهو رائع ومؤثر ومهم ، وفيه معلومات تاريخية هامة عن تاريخ سوريا ونضال الشعب السوري ضد حكم الطغاة الذي استمر يعاني من ناره اكثر من خمسون عاماً ، وتفاصيل وأسرار تكشف لأول مرة عن المجازر الرهيبة التي قام بها النظام السوري في مدينة حماه عام 1982 ، انصحكم بقراءة .كتاب : جاسوس من أجل لا أحد ، والذي تم اختياره ليصبح مرجع للدراسات والأبحاث في مكتبة الكونغرس الأمريكي وتسعة من مكتبات اهم واشهر جامعات العالم كتاب : جاسوس من أجل لا أحد اتخذته واختارته تسعة من اهم من يريد أن يقرأ كتاب عن سوريا وعن الثورة السورية وهو رائع ومؤثر ومهم ، وفيه معلومات تاريخية هامة عن تاريخ سوريا ونضال الشعب السوري ضد حكم الطغاة الذي استمر يعاني من ناره اكثر من خمسون عاماً ، وتفاصيل وأسرار تكشف لأول مرة عن المجازر الرهيبة التي قام بها النظام السوري في مدينة حماه عام 1982 ، انصحكم بقراءة .كتاب : جاسوس من أجل لا أحد ، والذي تم اختياره ليصبح مرجع للدراسات والأبحاث في مكتبة الكونغرس الأمريكي وتسعة من مكتبات اهم واشهر جامعات العالم كتاب : جاسوس من أجل لا أحد اتخذته واختارته تسعة من اهم وأشهر جامعات العالم ومعهم أيضاً مكتبة الكونغرس الأمريكي من بين جميع الكتب العربية والسورية كمرجع للأبحاث والدراسات المتعلقة بأجهزة المخابرات العالمية ، وبالشرق الأوسط ، وبسوريا ، وغيرها من المواضيع والعناوين . .I recommend reading this very important book, which includes an explanation of the espionage process for the benefit of the Syrian people and against the intelligence services of the Syrian regime that lasted for eighteen years. It is a very interesting book and has great popularity around the world. The book : "Spy for nobody" It has been chosen by nine of the world's leading universities and USA universities, as well as the Library of Congress of all Arabic and Syrian books as a reference for research and studies on international intelligence services, the Middle East and Syria, and other topics and addresses. . And in it very important information about the massacres of the city of Hama in /1982 / carried out by the regime of the criminal Assad in Syria, which was classified information and with details for the first time revealing to people وهذا الكتاب للمؤلف السوري : باسل محمد روحي الصنيب ، Basel Saneeb &Al Sannib هو أيضاً وثيقة أمنية وعسكرية وتاريخية إنسانية تشرح للعالم قضية الشعب السوري ، والظلم الرهيب الذي عاشه الشعب في سوريا لمدة تزيد عن خمسون عاماً.

  10. 4 out of 5

    babylon

    باحتصار الكتاب جيد بالاجمال و يستحق القراءة ..وجدت فيه معلومات تاريخية مهمة جدا كنت أجهلها ...في بداية الكتاب بحاول الكاتب في المقدمة أن يوضح لنا ان الهدف من هذا الكتاب لم يكن كتابة سيرة حياة حافظ الأسد ..و لكنني في نهايته وجدت نفسي مرغما على الاعتقاد ان الهدف الوحيد منه كان تأريخ حياة حافظ الأسد ..نظرا لشح المصادر يصعب التأكد من بعض الأحداث التاريخية التي يتكلم عنها الكاتب كما يعيب عليه صداقته و اقترابه الشديد من الرئيس حافظ الأسد ,الأمر الذي قد ترك أثرا واضحا على مصداقية هذا الكتاب ..الأكثر اث باحتصار الكتاب جيد بالاجمال و يستحق القراءة ..وجدت فيه معلومات تاريخية مهمة جدا كنت أجهلها ...في بداية الكتاب بحاول الكاتب في المقدمة أن يوضح لنا ان الهدف من هذا الكتاب لم يكن كتابة سيرة حياة حافظ الأسد ..و لكنني في نهايته وجدت نفسي مرغما على الاعتقاد ان الهدف الوحيد منه كان تأريخ حياة حافظ الأسد ..نظرا لشح المصادر يصعب التأكد من بعض الأحداث التاريخية التي يتكلم عنها الكاتب كما يعيب عليه صداقته و اقترابه الشديد من الرئيس حافظ الأسد ,الأمر الذي قد ترك أثرا واضحا على مصداقية هذا الكتاب ..الأكثر اثارة في هذا الكتاب هو التفاصيل التاريخية التي احاطت بظروف العديد من الحقبات الهامة في تاريخ سوريا الحديث خصوصا تفاصيل العزلة التي عاشتها سوريا بعد توقيع مصر معاهدة كامب دايفيد و التحالف الاضطراري الذي فام به حافظ الأسد مع جمهورية ايران الاسلامية و بعض التفاصيل من حرب تشرين و حركة الأخوان في الثمانينات ....لكل المهتمين بتاريخ سوريا المعاصر أنصحهم بفراءة هذا الكتاب مع عدم الاعتماد عليه كمصدر وحيد

  11. 5 out of 5

    Shafeek Trefee

    افضل ما في الكتاب وصفه لطباع الرجال و الشخصيات التي رافقت وصول الطاغية إلى السلطة و هي تستحق القراءة و بعض المعلومات التاريخية عن الفترة التي سبقت و صول الطاغية الأسد للسلطة . أما في ما يخص فترة حكم الطاغية الأسد فهو كتاب يلمع و ينزه الأسد عن كل الجرائم و يضعه في موقف المضطر قهرا للقتل وسفك الدماء و حامل للهموم الأمة و المناضل ضد الإحتلال الاسرائيلي و ينفي عنه تماما بيعه للجولان و يتبنى وجهة نظر النظام المجرم في كل كبيرة وصغيرة تتعلق بالوضع الخارجي أو الداخلي . أذكر أن الرئيس أمين الحافظ ذكر أن ا افضل ما في الكتاب وصفه لطباع الرجال و الشخصيات التي رافقت وصول الطاغية إلى السلطة و هي تستحق القراءة و بعض المعلومات التاريخية عن الفترة التي سبقت و صول الطاغية الأسد للسلطة . أما في ما يخص فترة حكم الطاغية الأسد فهو كتاب يلمع و ينزه الأسد عن كل الجرائم و يضعه في موقف المضطر قهرا للقتل وسفك الدماء و حامل للهموم الأمة و المناضل ضد الإحتلال الاسرائيلي و ينفي عنه تماما بيعه للجولان و يتبنى وجهة نظر النظام المجرم في كل كبيرة وصغيرة تتعلق بالوضع الخارجي أو الداخلي . أذكر أن الرئيس أمين الحافظ ذكر أن الهالك الأسد دفع رشوة و اشترى قلم الكاتب باتريك سيل بمبلغ ٣٠٠ ألف دولار لتلميع صورته في هذا الكتاب . و هو أمر واضح وضوح الشمس في الكتاب .

  12. 4 out of 5

    Abdulrahman

    حسنا الحكم على هذا الكتاب ليس عملا سهلا ، فهو من ناحية مرجع جيد اشتغل عليه بعمق و بتعب ، لكنه أيضا متناقض و يصدر من موقف مؤيد للأسد بشكل واضح أو أنه ممالئ على أقل تقدير ، الكاتب كثيرا ما يلمح إلى ما فعله الأسد في مرحلة ما بصيغة التشكيك ثم يعيد و يذكر الأمر كأن فعله أمر مفروغ منه ، اغتيال بشير الجميل مثلا أو بعض التفجيرات هنا و هناك ، أيضا تجاهل شأن حقوق الإنسان و تجربة السجون سوى بتلميح سريع يبدو مداهنة بشكل واضح للأسد الذي ما كان ليوافق أن يصدر هذا الكتاب بدون هذا ، رغم ذلك هنالك بعض الفصول أجو حسنا الحكم على هذا الكتاب ليس عملا سهلا ، فهو من ناحية مرجع جيد اشتغل عليه بعمق و بتعب ، لكنه أيضا متناقض و يصدر من موقف مؤيد للأسد بشكل واضح أو أنه ممالئ على أقل تقدير ، الكاتب كثيرا ما يلمح إلى ما فعله الأسد في مرحلة ما بصيغة التشكيك ثم يعيد و يذكر الأمر كأن فعله أمر مفروغ منه ، اغتيال بشير الجميل مثلا أو بعض التفجيرات هنا و هناك ، أيضا تجاهل شأن حقوق الإنسان و تجربة السجون سوى بتلميح سريع يبدو مداهنة بشكل واضح للأسد الذي ما كان ليوافق أن يصدر هذا الكتاب بدون هذا ، رغم ذلك هنالك بعض الفصول أجود من غيرها ، الخلاف البعثي-البعثي أو الصراع مع رفعت أو أجواء لبنان ، عموما أظن أنه مرجع تجب قراءته أولا و أخيرا

  13. 5 out of 5

    Bassel

    عندما انسحبت مصر من حلبة النزاع وانجر العراق في معركة على جبهة أخرى, رأى الأسد أن بلده هي الحاجز الوحيد الباقي في وجه هيمنة اسرائيل الاقليمية, فخلق كلتة ذات نفوذ في المشرق العربي مركزها دمشق وأصبح جوهر الصراع على الشرق الأوسط الذي هو موضوع هذا الكتاب صراعا بين اسرائيل وسوريا فالبرغم من أن االغرب كان يعاقب الأسد لرفضه الاستسلام وأن واشنطن واسرائيل ناهيك عن منافسيه العرب, كانوا جميعاً مصممين على تدميره فقد أثبت أن لديه من القوة ما يكفي لإحباط أي حل يملى بشروط اسرائيلية ومن هنا جعل الأسد سوريا الخصم عندما انسحبت مصر من حلبة النزاع وانجر العراق في معركة على جبهة أخرى, رأى الأسد أن بلده هي الحاجز الوحيد الباقي في وجه هيمنة اسرائيل الاقليمية, فخلق كلتة ذات نفوذ في المشرق العربي مركزها دمشق وأصبح جوهر الصراع على الشرق الأوسط الذي هو موضوع هذا الكتاب صراعا بين اسرائيل وسوريا فالبرغم من أن االغرب كان يعاقب الأسد لرفضه الاستسلام وأن واشنطن واسرائيل ناهيك عن منافسيه العرب, كانوا جميعاً مصممين على تدميره فقد أثبت أن لديه من القوة ما يكفي لإحباط أي حل يملى بشروط اسرائيلية ومن هنا جعل الأسد سوريا الخصم الوحيد الذي ينبغي على اسرائيل تحمله على محمل الجد

  14. 5 out of 5

    Raffi

    Reading the Arabic version was very interesting and somewhat natural, bearing in mind that all the names of people and places would have been awkward to read in English. There are some parts that are too detailed about certain events, which makes it a bit boring. However, the beginning sections, as well as the rise of Assad to power and the ideology of the Ba'ath Party are the most interesting and eye opening to someone who knows almost nothing about internal Syrian politics.

  15. 4 out of 5

    Paul

    Having read this book on Havez al Asad and I am in noway condoning Bashar al Asad's current actions. You can understand the some of the reasons for his actions.

  16. 4 out of 5

    Steffi

    Good. So this biography of former Syrian president Hafiz Al-Asad (and father of the country’s current president) was a great intro into the enigma which is Syrian politics. Written in 1988 by British journalist and Arabist Patrick Seale who is also the author of the 1965 classic ‘The Struggle for Syria’ which is great as it doesn’t interpret the Asad regime in light of post cold war geopolitics but looks at it, well, from the world in 1988 withou the Western ‘end of history’ hubris. I know that I Good. So this biography of former Syrian president Hafiz Al-Asad (and father of the country’s current president) was a great intro into the enigma which is Syrian politics. Written in 1988 by British journalist and Arabist Patrick Seale who is also the author of the 1965 classic ‘The Struggle for Syria’ which is great as it doesn’t interpret the Asad regime in light of post cold war geopolitics but looks at it, well, from the world in 1988 withou the Western ‘end of history’ hubris. I know that I generally have a tendency to be on the apologetic end for various 3rd world dictators and regimes, lol, but you have to approach these things with an open mind and willingness to engage with their own histories, too. If I had to summarize it, it’s that despite local agency and struggles for emancipation, the course of events is by and large driven by the self-interest of the super powers, arming ever changing proxy forces, oppsitions and dictators to achieve desired outcomes (usually control over resources) while creating havoc, misery and unintended new alliances - the usual playbook of 20th and 21st century imperialism. These 500 pages or so have been so educational since I know so very little about the history of the middle east and the origins of the Ba’ath party and ‘Arab socialism’. Not so surprisingly, there are ‘fascinating’ continuities, domestic and imperialist, with great relevance for making sense of the ongoing war and greater geopolitics in Syria. There are so many follow-up reads and it looks like I have a reading list for 2020 cut out for me - ياالله !

  17. 5 out of 5

    Basim Ammoun

    كتاب هام ونافذة هامة للاطلاع على الآراء الرسمية السورية حول العديد من القضايا المحورية في الشرق الأوسط، شرط أن يكون القارئ واعياً للثغرات ولتحيزات الكاتب ولمحدودية الزاوية التي ينظر منها إلى هذا البلد. لا أعتقد أن بإمكاني تلخيص وتقييم تجربة باتريك سيل في الكتابة عن سورية بطريقة أفضل من جوزيف سماحة في مقاله عن هذا الكتاب. قراءة المقال هامة جداً بعد قراءة الكتاب لفهم الثغرات الكبيرة في وجهة النظر التي تناول منها الكاتب سورية. https://www.bidayatmag.com/node/725 كتاب هام ونافذة هامة للاطلاع على الآراء الرسمية السورية حول العديد من القضايا المحورية في الشرق الأوسط، شرط أن يكون القارئ واعياً للثغرات ولتحيزات الكاتب ولمحدودية الزاوية التي ينظر منها إلى هذا البلد. لا أعتقد أن بإمكاني تلخيص وتقييم تجربة باتريك سيل في الكتابة عن سورية بطريقة أفضل من جوزيف سماحة في مقاله عن هذا الكتاب. قراءة المقال هامة جداً بعد قراءة الكتاب لفهم الثغرات الكبيرة في وجهة النظر التي تناول منها الكاتب سورية. https://www.bidayatmag.com/node/725

  18. 5 out of 5

    Haneen

    نشر باتريك سيل بعد كتابه “الصراع على سوريا” أربعة كتب أخرى، ليكون خامسها “الصراع على الشرق الأوسط” الصادر عام 1988، والذي يقّدمه سيل بقوله “هذا الكتاب محاولة لتصوير العالم حسبما يُرى من موقع الحكم في دمشق”. وينوّه بعدها إلى أنه ليس سيرة رسمية لحافظ الأسد، لكنّ لأحاديثه معه على امتداد عدة سنوات دورًا أساسيًا في إنجازه. ينقل الكتاب الكثير من المعلومات والمواقف التي رواها لباتريك سيل أشخاص بارزون في نظام الحكم الأسدي فترة الثمانينيات، منهم مصطفى طلاس وفاروق الشرع وبشرى وباسل الأسد، إضافة للمتحدث الأس نشر باتريك سيل بعد كتابه “الصراع على سوريا” أربعة كتب أخرى، ليكون خامسها “الصراع على الشرق الأوسط” الصادر عام 1988، والذي يقّدمه سيل بقوله “هذا الكتاب محاولة لتصوير العالم حسبما يُرى من موقع الحكم في دمشق”. وينوّه بعدها إلى أنه ليس سيرة رسمية لحافظ الأسد، لكنّ لأحاديثه معه على امتداد عدة سنوات دورًا أساسيًا في إنجازه. ينقل الكتاب الكثير من المعلومات والمواقف التي رواها لباتريك سيل أشخاص بارزون في نظام الحكم الأسدي فترة الثمانينيات، منهم مصطفى طلاس وفاروق الشرع وبشرى وباسل الأسد، إضافة للمتحدث الأساسي حافظ الأسد. ويقع الكتاب في 800 صفحة مقسمة إلى قسمين أساسيّين: الثوري، والزعيم. وتقع بمجملها في 27 فصلًا. يستهل باتريك كتابه بالحديث عن تاريخ عائلة الأسد بدءًا من جده سليمان، وكيف تحوّل لقب العائلة من الوحش إلى الأسد، الحياة في الجبل وصعوبتها ومعاناة العلويين التي ألجأتهم إلى أعالي الجبال، لينتقل الحديث بعدها عن حافظ وعائلته، وإتاحة الظروف له للتعليم ومن ثم انخراطه في مجال السياسة وانتسابه لحزب البعث متأثرًا بشخصية زكي الأرسوزي ليدرس بعدها في الكلية الحربية. في القسم الثاني من الكتاب يتناول باتريك “زعامة” حافظ الأسد، مع الظروف الدولية المحيطة به وعلاقاته الخارجية، كعلاقاته مع السادات وكيسنجر وكارتر، ومن ثم وقوفه بصف الثورة الإيرانية والخميني. ويأتي الكتاب في فصل لاحق، تحت عنوان “العدو الداخلي”، على ذكر أحداث الثمانينيات وتمرد الإخوان المسلمين على السلطة، مع تناول “خجول” للمجازر التي وقعت فيها، حتى أُخمد أي صوت متمرد في سوريا. وإذا أردنا أن نورد اقتباسًا يوضح منهج باتريك سيل في كتابه فسيكون: “لم تحظ سوريا في تاريخها بمثل هذه الأهمية وبأن تكون مركز ثقل سياسي إلا في العهد الأموي قبل اثني عشر قرنًا، ورغم هذا فإن منجزات الأسد لا تزال بادية الهشاشة، فأعباء التصدي للمصاعب إنما تقع كلها على كاهل رجل واحد وهو الأسد بالذات”. الكتاب مهمّ للغاية لدراسة فترة حكم الأسد وشخصيته، رغم عدم حيادية الطرح وما يحتويه من ميل واضح للأسد وذكره للأحداث حسب الرواية الرسمية لها، فمثلًا يشير سيل نقلًا عن حافظ إلى أن سليمان الأسد قاتل ضد الفرنسيين، في حين نشرت الخارجية الفرنسية عام 2012 وثيقة محفوظة برقم 3547 وبتاريخ 15 حزيران 1936، أرسلها وجهاء علويون لرئيس الحكومة الفرنسية، ليون بلوم، يطلبون فيها استمرار الانتداب الفرنسي خشية ضياع حقوق الأقلية العلوية. رابط مراجعتي للكتاب في جريدة عنب بلدي: http://www.enabbaladi.net/archives/79540

  19. 5 out of 5

    Haneen

    نشر باتريك سيل بعد كتابه “الصراع على سوريا” أربعة كتب أخرى، ليكون خامسها “الصراع على الشرق الأوسط” الصادر عام 1988، والذي يقّدمه سيل بقوله “هذا الكتاب محاولة لتصوير العالم حسبما يُرى من موقع الحكم في دمشق”. وينوّه بعدها إلى أنه ليس سيرة رسمية لحافظ الأسد، لكنّ لأحاديثه معه على امتداد عدة سنوات دورًا أساسيًا في إنجازه. ينقل الكتاب الكثير من المعلومات والمواقف التي رواها لباتريك سيل أشخاص بارزون في نظام الحكم الأسدي فترة الثمانينيات، منهم مصطفى طلاس وفاروق الشرع وبشرى وباسل الأسد، إضافة للمتحدث الأس نشر باتريك سيل بعد كتابه “الصراع على سوريا” أربعة كتب أخرى، ليكون خامسها “الصراع على الشرق الأوسط” الصادر عام 1988، والذي يقّدمه سيل بقوله “هذا الكتاب محاولة لتصوير العالم حسبما يُرى من موقع الحكم في دمشق”. وينوّه بعدها إلى أنه ليس سيرة رسمية لحافظ الأسد، لكنّ لأحاديثه معه على امتداد عدة سنوات دورًا أساسيًا في إنجازه. ينقل الكتاب الكثير من المعلومات والمواقف التي رواها لباتريك سيل أشخاص بارزون في نظام الحكم الأسدي فترة الثمانينيات، منهم مصطفى طلاس وفاروق الشرع وبشرى وباسل الأسد، إضافة للمتحدث الأساسي حافظ الأسد. يستهل باتريك كتابه بالحديث عن تاريخ عائلة الأسد بدءًا من جده سليمان، وكيف تحوّل لقب العائلة من الوحش إلى الأسد، الحياة في الجبل وصعوبتها ومعاناة العلويين التي ألجأتهم إلى أعالي الجبال، لينتقل الحديث بعدها عن حافظ وعائلته، وإتاحة الظروف له للتعليم ومن ثم انخراطه في مجال السياسة وانتسابه لحزب البعث متأثرًا بشخصية زكي الأرسوزي ليدرس بعدها في الكلية الحربية. في القسم الثاني من الكتاب يتناول باتريك “زعامة” حافظ الأسد، مع الظروف الدولية المحيطة به وعلاقاته الخارجية، كعلاقاته مع السادات وكيسنجر وكارتر، ومن ثم وقوفه بصف الثورة الإيرانية والخميني. ويأتي الكتاب في فصل لاحق، تحت عنوان “العدو الداخلي”، على ذكر أحداث الثمانينيات وتمرد الإخوان المسلمين على السلطة، مع تناول “خجول” للمجازر التي وقعت فيها، حتى أُخمد أي صوت متمرد في سوريا. وإذا أردنا أن نورد اقتباسًا يوضح منهج باتريك سيل في كتابه فسيكون: “لم تحظ سوريا في تاريخها بمثل هذه الأهمية وبأن تكون مركز ثقل سياسي إلا في العهد الأموي قبل اثني عشر قرنًا، ورغم هذا فإن منجزات الأسد لا تزال بادية الهشاشة، فأعباء التصدي للمصاعب إنما تقع كلها على كاهل رجل واحد وهو الأسد بالذات”. الكتاب مهمّ للغاية لدراسة فترة حكم الأسد وشخصيته، رغم عدم حيادية الطرح وما يحتويه من ميل واضح للأسد وذكره للأحداث حسب الرواية الرسمية لها، فمثلًا يشير سيل نقلًا عن حافظ إلى أن سليمان الأسد قاتل ضد الفرنسيين، في حين نشرت الخارجية الفرنسية عام 2012 وثيقة محفوظة برقم 3547 وبتاريخ 15 حزيران 1936، أرسلها وجهاء علويون لرئيس الحكومة الفرنسية، ليون بلوم، يطلبون فيها استمرار الانتداب الفرنسي خشية ضياع حقوق الأقلية العلوية. رابط مراجعتي على عنب بلدي: http://www.enabbaladi.org/archives/79540

  20. 5 out of 5

    Saad Alqahtani

    يقع هذا الكتاب والذي صدر عام 1988م.. في قرابة 850 صفحة.. ويعتبره الكثير "مذكرات شخصية" غير رسمية لحافظ الأسد.. ويعتبر آخرون أن المؤلف "باتريك سيل" صديق مقرّب من عائلة الأسد.. وهو بريطاني متزوج من الأديبة "رنا قباني" شقيقة الشاعر نزار كما أتذكر.. ويتحدث العربية بطلاقة وقد عاش في سوريا وأخذ ما في هذا الكتاب عن الأشخاص الفاعلين في الأحداث مباشرة ومنهم الأسد نفسه وأبنائه وأركان نظامه.. مشكلة هذا الكتاب هو انحيازه -في الأغلب الأعم- لحافظ الأسد (لاسيما في قضايا النزاع الداخلي).. رغم أن الكتاب كما يبدو يقع هذا الكتاب والذي صدر عام 1988م.. في قرابة 850 صفحة.. ويعتبره الكثير "مذكرات شخصية" غير رسمية لحافظ الأسد.. ويعتبر آخرون أن المؤلف "باتريك سيل" صديق مقرّب من عائلة الأسد.. وهو بريطاني متزوج من الأديبة "رنا قباني" شقيقة الشاعر نزار كما أتذكر.. ويتحدث العربية بطلاقة وقد عاش في سوريا وأخذ ما في هذا الكتاب عن الأشخاص الفاعلين في الأحداث مباشرة ومنهم الأسد نفسه وأبنائه وأركان نظامه.. مشكلة هذا الكتاب هو انحيازه -في الأغلب الأعم- لحافظ الأسد (لاسيما في قضايا النزاع الداخلي).. رغم أن الكتاب كما يبدو من عنوانه يركّز على الأحداث الخارجية وصراع سوريا مع إسرائيل.. والنزاع مع مصر والأردن والفلسطينيين واللبنانيين والعراقيين ووو.. كما ذكرت فالكتاب ليس محايدًا إذا ما تطرق إلى الداخل السوري.. حيث يسمي من قاموا بانتفاضة حماة (82م) بـ "الإرهابيين" ويبدي عداءَا كبيرًا للإخوان المسلمين ويتّهمها بالإرهاب.. (وبالمناسبة.. فقد شاهدت له لقاءً قبل أيام على قناة بريطانية كان يقول بأن النظام يجب أن لا يتحاور مع الإخوان المسلمين)!! عموما.. فالكتاب على ما فيه من علاّت، فهو يعتبر مرجعًا مهما جدا لأحداث تاريخية لم يكن من السهل معرفتها دون هذا الكتاب.. فقد ذكر أمورا مجهولة عن الجيش والتسليح وعلاقة الأسد مع أخيه المجرم (رفعت) الذي حرّك الدبابات وحاصر قصر الأسد بغية الانقلاب غير أن الأسد احتواه ثم طرده تدريجيا خارج سوريا ولم يعد حتى اليوم! قسّم "سيل" كتابه إلى قسمين، يتحدث في الأول عن الأسد (الثوري) والقسم الثاني عن الأسد (الزعيم).. أي الأسد ما قبل الحكم وما بعده.. في القسم الأول يتحدث عن (تاريخ ونسب عائلته "المجهول"/ بدايات حياته ودراسته/ دخوله الجيش وانتقاله إلى مصر/ حزب البعث/ المشاركة بالانقلاب ثم استلام وزارة الدفاع/ حرب النكسة 67م ) أما في القسم الثاني فتحدث عن (انقلابه على من انقلبوا معه!/ تحالفه مع السادات ضد إسرائيل/ العلاقة مع أمريكا/ حرب لبنان/ مأساة حماة/ العلاقة مع إيران/ حربه ضد أخيه رفعت/ ...) ختاما.. فالكتاب يحوي مادةً دسمةً يستطيع القارئ اللبيب أن يميّز بوضوح ما كان حقيقةً وما هو أقرب إلى الدعاية..

  21. 4 out of 5

    Mahmud Elyyan

    كتاب قيم ومفيد وغني بالمعلومات , والمراجعة هنا ليس لشخصية حافظ الاسد ولكن للكتاب و صفات الاسد المذكورة تم وضعها بناءاً على ما ورد في هذا الكتاب. المميزات: 1- حيادية الطرح لحد كبير , فقام الكاتب بذكر الايجابيات و السلبيات للاسد . 2- ذكر مشاكل سوريا مثل الفساد المالي ومشاكل الاقتصاد و انعدام الحريات وتغول بعض الشخصيات , مما اعطى الكتاب مصداقية. 3- غني بالتفاصيل السورية من بداية القرن ولغاية الثمانينات و غني بالتفاصيل العربية و اسرار المنطقة من الخمسينيات و لغاية الثمانينات. السلبيات: 1- عرض وجة النظر ال كتاب قيم ومفيد وغني بالمعلومات , والمراجعة هنا ليس لشخصية حافظ الاسد ولكن للكتاب و صفات الاسد المذكورة تم وضعها بناءاً على ما ورد في هذا الكتاب. المميزات: 1- حيادية الطرح لحد كبير , فقام الكاتب بذكر الايجابيات و السلبيات للاسد . 2- ذكر مشاكل سوريا مثل الفساد المالي ومشاكل الاقتصاد و انعدام الحريات وتغول بعض الشخصيات , مما اعطى الكتاب مصداقية. 3- غني بالتفاصيل السورية من بداية القرن ولغاية الثمانينات و غني بالتفاصيل العربية و اسرار المنطقة من الخمسينيات و لغاية الثمانينات. السلبيات: 1- عرض وجة النظر السورية او من خلال التفكير السوري فعند عرض افعال السادات او صدام او الحسين يتم محاسبتها بناءاً على التصرف السوري . 2- محاولة ايجاد المبررات لافعال الاسد السيئة. حسب هذا الكتاب فأن الاسد : 1-انسان يمتاز بالهدوء والبرود الشديدين . 2- الحذر و الصبر بدرجة كبيره. 3- يعتمد على مبدأ الغاية تبرر الوسيلة " لا مشكلة لديه في ممارسة الارهاب و القتل لتحقيق اهدافه. 4- سهل الخداع حيث خدع اكثر من مرة من السادات و كسينجر وكارتر. انصح بقراءة الكتاب وبشدة .

  22. 4 out of 5

    Ahmad Fa

    عاد علي هذا الكتاب بالكثير من المعلومات الاستراتيجية والدبلوماسية السياسية التي صقلت تفكيري فيما يتعلق بالقرارات المتخذة في حالة السلم والحرب، إضافة إلى رسم وترتيب الأحداث التي جرت في الشرق الأوسط خلال فترة حكم الأسد (كوني لست من المولعين والمتابعين للأخبار بشكل عام)، كما طرح هذا الكتاب في مخيلتي أسئلة أكثر مما أجاب عليها فيما يتعلق بمدى نزاهة النظام السوري في الصراع العربي الإسرائيلي وغايات ومطامع حافظ الاسد الغامضة، كون هذاالكتاب الذي تأملت أن يكون حيادياً بدى لي منحازاً بشكل واضح إلى جهته(بال عاد علي هذا الكتاب بالكثير من المعلومات الاستراتيجية والدبلوماسية السياسية التي صقلت تفكيري فيما يتعلق بالقرارات المتخذة في حالة السلم والحرب، إضافة إلى رسم وترتيب الأحداث التي جرت في الشرق الأوسط خلال فترة حكم الأسد (كوني لست من المولعين والمتابعين للأخبار بشكل عام)، كما طرح هذا الكتاب في مخيلتي أسئلة أكثر مما أجاب عليها فيما يتعلق بمدى نزاهة النظام السوري في الصراع العربي الإسرائيلي وغايات ومطامع حافظ الاسد الغامضة، كون هذاالكتاب الذي تأملت أن يكون حيادياً بدى لي منحازاً بشكل واضح إلى جهته(بالرغم من ذلك تم منعه في سورية). ولاشك ان هذا الكتاب قد بين لي دور الأسد الكبير في المنطقة وتصدره الساحة كالرجل الوحيد الذي واجه إسرائيل بأسلوب التحدي (ظاهرياً على الأقل) ورفض أن يكون ذليلاً كغيره من القادة العرب.

  23. 4 out of 5

    Sarah Shahid

    يتحدث هذا الكتاب عن الصراع على الشرق الأوسط أو الصراع بين سوريا وإسرائيل حتى عام 1988 وذلك من وجهة نظر سوريا آنذاك حيث يصور لنا هذا الكتاب موقف وآراء سوريا وموقعها ضمن صراع القوى الكبرى وذلك في الفترة التي تحولت بها سوريا من إحدى الدول الفقيرة في العالم العربي وفي العالم الثالث حتى إلى دولة تحاول إثبات ذاتها كدولة لا يمكن إغفال وجودها ضمن الصراعات في الشرق الأوسط كتاب جيد عموماً لكن لا يمكن تسميته بالمحايد فهو ليس إلا وجهة نظر لا يمكن الاعتماد عليها بشكل تام

  24. 4 out of 5

    Heather

    This is not a straight biography of Hafez al Asad as the title might imply, rather provides some background on Asad and focuses on Syrian foreign policy during his presidency. A bit hard to get into (really dense), but very much worth reading if you have any interest in Syria or Middle East politics.

  25. 4 out of 5

    Muslim Imran

    A very interesting account of modern Syra (from the perspective of it former president Asad). I noticed, though, that the author keeps on trying to deny the charge that Asad was sectarian in his policies, however, it is very easy to deduce that Asad was sectarian throughout his presidency from almost every policy he adopted..

  26. 5 out of 5

    Nawar kbibou

    كوني سوريا يعتبر هذا من اهم الكتب التي توثق مرحلة من تاريخ سوريا صدرت في وقت كان يعتبر تجاوز للخطوط الحمراء، وهي ضرورية لفهم الكثير من الأحداث والقرارات التي صدرت ، تكلم باتريك سيل عن الاخطاء والحسنات وفي حال الشك بامر ما يذكر عدة وجهات نظر. برايي قام بنقل الواقع بصدق وعلى من يريد قراءته ان يقرا الجزء الاول لهذا الكتاب والذي يوثق المرحلة السابقة حيث أن الكثيرين منا لايعلم أنه هناك جزء اول أساسا

  27. 4 out of 5

    Naif

    The book was a bit slow at the 1st few chapters then it improved in the middle and had a pretty good ending. What I liked about this book is that it told us the story from the vantage point of Asad and his regime, so one shouldn't necessarily take everything in it for granted rather compare it with it is written by different sources. After all history is written by the victors.

  28. 5 out of 5

    Nilovar Alhafez

    الى الان انا مستمتعة جدا بقراءة هذا الكتاب على الرغم من انه لا يخلو من بعض الاكاذيب و المبالغات الا انني اتشوق لقراءة المزيد منه ، معلومات اعرفها للمرة الاولى عن حزب البعث و تبرر فعلا تصرفات الاسد الاب ايام اضطرابات حماه وتصرفات الابن هذه الايام

  29. 5 out of 5

    farouk sha'aban

    The author lived in syria for a while and has a friendship with the leader al-asad. that make him reliable source. and helped him as a western journalist understand the struggle in the middle east. I think it's worthy of reading for its information and good analysis.

  30. 5 out of 5

    S.b. Rifai

    Good insights into the rise of an evil bastard by a biased man who whitewashed Hafez with legendary British class.

Add a review

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Loading...
We use cookies to give you the best online experience. By using our website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.